المنهاج السعودي

ماذا يجب على الدعاة تجاه المدعوين

يفهم معظمنا حسن الضيافة عندما يتعلق الأمر بدعوة الناس إلى منازلنا، حيث نضع السجادة الحمراء والتي تكون نظيفة وذات رائحة جذابة، ونعمل إعداد الوجبات الخفيفة، والاهتمام براحة ضيوفنا، ولكن أكثر من ذلك حيث نركز اهتمامنا الكامل على الزوار، ونبذل قصارى جهدنا لجعل منزلنا يبدو وكأنه منزلهم، ولكن الدعوة اليوم مختلفة عن دعوة الناس إلى البيت من أجل تناول الطعام والشراب، وإنما الدعوة اليوم هي الدعوة إلى الله وطرق الدعوة إليه وما يناسب كل مجتمع وثقافة.

نبذة عن الدعوة إلى الله

يصف القرأن الكريم دعوة الله لحياتنا بعدة طرق تمتد من واسع إلى دقيق، إذن من أين نبدأ إذا أردنا تكوين فهم كتابي للطرق المختلفة التي يتحدث بها القرأن الكريم عن دعوة الله؟، غالبًا ما نبدأ في المكان الخطأ، حيث نفكر في سياقنا المحدد وحياتنا ووضعنا، فبدلاً من ذلك يجب أن نبدأ بالله ودعوته، فنحن نتحدث عن إله الكون القدير، الذي يتم تنفيذ مرسومه السيادي في الخلق وفي رعايته الإلهية المستمرة لجميع مخلوقاته وجميع أفعالهم.

هذا الله إلهنا، فقد وضع دعوات على حياتنا تحدد من نحن وما يتوقعه منا، ويأمرنا ويدعونا لنفعله في هذا العالم الذي صنعه، فهذا العالم الذي نحن فيه يجب أن نكون خدامه، حيث يمكننا تلخيص الطرق التي يستخدم بها القرأن الكريم هذه المواضيع وحكم الله القدير ومطالبته بحياتنا بالدعوة ‘ليه وحث الناس على الرجوع إلى الله عزوجل.

إقرأ أيضا:جدول اجازات المدارس 1443 بالسعودية وفقًا للنظام الجديد

ماذا يجب على الدعاة تجاه المدعوين

إن الدعوة إلى الانتماء إلى الله عزوجل هي أعمق نوع في الدعوة، إما في مكان العمل أو السوق أو أي مكان اخر والذي هو المحور الرئيسي لهذه المقالة، ولهذا السبب فمن المهم أن نبدأ استكشافنا للدعوة من خلال الدعوة لاتباع الله سبحانه، حيث إنها دعوة لاستعادة العلاقة مع الله ومع الآخرين ومع العالم من حولنا، ويشمل كل ما يقوم به الشخص وما يفعله، فالدعوة إلى الله من أسمى الاعمال التي تعطي الإنسان المسلم الرضى في النفس والشعور بانه قام بأمر يرضي الله عزوجل وملائكته وأنبيائه، ولإجابة على السؤال السابق يكون كما يلي:

الإجابة/

يجب على الداعية إلى الله -عزّ وجلّ- أن يراعي أحوال المدعوين، فإذا كانوا مقصرين في الصلاة مثلاً فليركز على الحث على الصلاة وعدم التهاون بها، وبيان عقوبة من تركها، وحكمه في الدنيا والآخرة، وإذا كان عندهم شيء من الشرك فليركز على التوحيد والإخلاص وما أشبه ذلك، وإذا كان عندهم تهاون بالزكاة فليركز على الزكاة، وهكذا.

إقرأ أيضا:المضاعفات الثلاثة الأولى المشتركة للعددين ١٦، ٤ هي

يجب أن يسمع كل شخص نداء الله، وعندما تأتي دعوة الله، فهذا ليس شيئًا من المحتمل أن تفوته أو تتجاهله، وهناك ثلاثة أشياء يجب ملاحظتها بشأن دعوة الله، الأولى حسن الدعوة، وحسن الانصات، وحسن الاستجابة، واللين في الدعوة إلى الله عزوجل.

السابق
اسم جامع لكل ما يحبه الله ويرضاه من الأقوال والأعمال الظاهرة والباطنة
التالي
يستخدم المنصهر الكهربائي لقطع الدائرة الكهربائية بانصهار الفلز المكون له عند مرور تيار كبير

اترك تعليقاً