اسلاميات

ما حكم من اعتمر نافلة

ما حكم من اعتمر نافلة

ما حكم من اعتمر نافلة، تتناول الكثير من المسائل الفقهية اهتمام كبير من قبل المسلمين للتعرف على الحكم الشرعي بخصوصها، ومن ضمنها ما حكم من اعتمر نافلة، فالمعروف أن العمرة مشروعة في الإسلام وقد رأى بعض الأئمة والعلماء إلى أن حكم العمرة في الإسلام أنها واجبة، وذهب أخرون إلى أن العمرة هي سنة، حيث فرضت العمرة في السنة التاسعة للهجرة، وعليه ما حكم من اعتمر نافلة وشروط العمرة عن الحي والمتوفي وغيرها.

حكم من اعتمر نافلة

حول حكم من اعتمر نافلة فقد أجاز الدين الإسلامي ذلك سواء عن الحي الغير قادر أو الميت وفقاً للكثير من الأدلة الشرعية من السنة النبوية الشريفة، لكن هناك بعض الشروط التي ينبغي ان تتوفر في الشخص المعتمر، حيث نقل العديد من الأئمة وعلماء الدين ذلك، حيث أجمعوا على أن حكم من اعتمر نافلة أنه يجوز ذلك، حيث يجب على الغير أن يقوم باتباع جميع مناسك الإحرام والعمرة عن النفس، بحيث تكون النية والتلبية ضرطاً أساسياً من شروط صحة العمرة.

ما شروط أداء العمرة

إضافة إلى ان حكم من اعتمر نافلة من المسائل الفقهية التي يرغب العديد من الناس الاطلاع عليها والتعرف على الحكم الشرعي فيها، فقد أجاز الدين الشرعي ذلك، لكن هناك بعض الشروط التي وضعت من أجل أداء العمرة عن الميت أو الحي وتتمثل شروط أداء العمرة على النحو التالي:

إقرأ أيضا:ما اول مرحله من خلق الانسان في بطن امه
  • يجب أن يكون مسلم يعتنق الديانة الإسلامية.
  • أن يكون الشخص المعتمر بالغاً.
  • أن يكون صحيح العقل، لا تجوز العمرة على المجنون.
  • ينبغي أن يكون المعتمر حراً طليقاً.
  • أن يكون قادراً مستطيعاً على أداء العمرة.

حكم من اعتمر نافلة

هل يجوز أن اعتمر عن شخص متوفى

بعد الاطلاع على ما حكم من اعتمر نافلة حسب ما ذكرنا سابقاً، طرح البعض تساؤلاتهم بخصوص هل يجوز ان اعتمر عن شخص متوفي أو ميت، فقد ذهب أهل العلم والدين حسب ما أجمعوا على جواز الاعتمار عن الشخص المتوفي، أي أن حكم  أداء العمرة عن الشخص الميت الغير جائزة وذلك بالإنابة عنه، لأن كلاً من الحج والعمرة عبادتين تحتاج للمال من أجل أدائها وهو ما لم يكن يتوفر في الشخص شرط الاستطاعة، حيث يجوز للغير أداء العمرة في حال كانت النية هي أدائها للغير.

هل يجوز النيابة في العمرة

في حال كانت نيتك أداء العمرة ولكنك لا تستطيع نظراً لأنها تحتاج للمال من أجل أدائها، والاستطاعة وهي شرط أساسي من شروط أداء العمرة، فيمكن أن ينوب غيرك عنك لأداء العمرة بالنيابة عنك، فقد أجمع أهل العلم والدين إلى جواز أن ينوب الإنسان عن غيره في الحج أو العمرة في حال كان مريضاً أو غير قادر على أداء العمرة، أما إذا كان مريضاً مرضاً يرجى شفاؤه فلا يجوز أن ينوب عنه أي شخص أخر، حسب ما جاء في الأحاديث النبوية الشريفة.

إقرأ أيضا:من هو النبي الذي انزل عليه التابوت

حسب ما جاء عن أقوال العلماء فيما يخص ما حكم من اعتمر نافلة، فقد أجازوا إلى أن من اعتمر نافلة فذلك لا بأس فيه ما لم يكن الشخص قادراً على أداء العمرة، حيث وردت العديد من الأحاديث النبوية الشريفة الدالة على ذلك.

السابق
تفاصيل حجب موقع متجر شي ان في السعودية
التالي
فيديو Imagens fortes homem كامل