مقالات الضيوف

الداعور وش يرجعون

الداعور وش يرجعون

الداعور وش يرجعون، ما زال الكثير من الأفراد في مختلف دول العالم العربي والشرق الوسط يرغبون في التعرف على أصل العديد من العائلات مثل الداعور، وأين تسكن عائلة الداعور، فإن التعرف على مثل هذه العائلات له أهمية كبيرة عن العرب، لمعرف أصل كل واحدة منهم ومن أي نشأ وأين ولد، وأين هو يعيش الآن، والجدير بالذكر على أن هذه العائلة من العائلات الكبيرة والمعروفة على مستوى واسع من مختلفة مناطق الخليج العربي لكبرها ومده ضمها لعدد من الشخصيات البارزة.

معلومات عن عائلة الداعور

عائلة الداعور هي أحد العائلات العربية التي عرفت في شبه الجزيرة العربية منذ فترات زمنية بعيدة، ويذكر أن أصول هذه  العائلة تتبع الى أصول فلسطينية، وهي احد الدول التي تتمتع بالعراقة منذ قديم الزمان وذلك لما لها من أهمية كبيرة وعظيمة عن كافة أفراد الامة الإسلامية، فيتصف أفراد عائلة الداعور في بصفات المسلمين الحسنة، فهم اهل الكرم والعطاء والنخوة والشجاعة، لذلك تملك مكان مميزة بين العديد من العائلات الفلسطينية الأخرى، ويمتاز أفرادها بالتراحم والتودد.

عائلة الداعور وش يرجعون

بناءً على العديد من المصادر المختلفة وكتب المؤرخين فقد تبين على أن أفراد عائلة الداعور يرجعون الى قرية هربيا، والتي تنحدر أصولها من دولة فلسطين، وهي جماعات كبيرة تعيش في قرى ومنتشرين أفراد اهلها في العديد من المناطق المختلفة، وبالتحديد في كل من الشتات وقطاع غزة، ويرجع السبب الرئيسي بالذكر هو المعاناة التي عاشها أفراد العائلة في النكبة التي حلت على فلسطين عام 1948م بسب الاحتلال الإسرائيلي.

إقرأ أيضا:قصة بسمة صلاح الزهراني كاملة

مشاهير عائلة الداعور

مما لاشك فيه هو ان هناك عدد كبير من شخصيات العائلة المشاهير والأعلام، ومن أبرزهم هي خديجة الداعور وهي واحدة من أبرز الناشطين على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، وتملك عدد كبير من المتابعين من مختلف الدول العربية، وذلك لما تقدمه من أعمال فنية بارزة تعرض على حسابتها الرسمية.

إقرأ أيضا:الشيباني وش يرجع

تجدر الإشارة القول على ان عائلة الداعور هي واحدة من العائلات العريقة والتي يعود أصلها الى زمن بعيد من دولة فلسطين، وترجع الى قري هربيا، تضم عدد من الشخصيات الاجتماعي البارزة ومن أشهرهم خديجة الداعور.

السابق
سبب سجن الشيخ مقيت القحطاني الحقيقي
التالي
استعلام عن تأمين طبي برقم الإقامة التعاونية 1443