اسلاميات

هل يجوز الترحم على غير المسلم ابن عثيمين

هل يجوز الترحم على غير المسلم ابن عثيمين

هل يجوز الترحم على غير المسلم ابن عثيمين، وضح الدين الإسلامي عدد كيبر من الأمور الفقهية المختلفة التي تتعلق بالترحم على الأموات المسلمين وغير المسلمين، وقد تناقش شيوخ الأمة حول الترحم على غير المسلم وهل يجوز هذا الأمر أم لا، ومن الجدير بذكره أنه تم إعطاء الحكم الشرعي في هذا الموضوع والذي تم الإيضاح فيه أنه على الرغم من حرص الإسلام على احترام أهل الكتاب، لكن هناك أمور خاصة بالرحمة تختلف تمامًا، فـ هل يجوز الترحم على غير المسلم ابن عثيمين.

 الترحم على غير المسلم ابن عثيمين

وضح فضيلة الشيخ “ابن عثيمين” على أنه لا يجوز أبدًا الترحم على غير المسلمين، وغير المسلمين يكون الأمر شاملًا لكل من المسيحية واليهودية أيضًأ، حيث أهل الكتاب هؤلاء لنا احترامهم وتقديرهم وفي نفس الوقت من الضرورية أن يتم السعي إلى توفير الأمن والأمان لهم، لكن أن يتم الترحم على شخص قد أشرك الله في عبادته، فإن هذا الأمر غير معقول أبدًا، مصداقًا لقوله “ومن لم يبتغ غير الإسلام دينًا فلن يقبل منه.”.

هل يجوز الترحم على غير المسلم إسلام ويب

اجتمع كافة الأئمة الإسلامية على أن الترحم على غير المسلم فهو لا يجوز أبدًا، سواء كانوا من اليهود أو النصارى، ومن الجدير بذكره أن الإسلام وضّح لنا أن على المسلمين أن يحترموا أهل الكتاب وتوفير كافة المتطلبات لهم من أمن وأمان وتعامل بشكل عادي، حسب ما ورد عن سيرة الرسول محمد عليه السلام، والذي قد تعامل مع مواقف اليهود في جنازتهم بشكل عادي، حيث احترم هذا الأمر واحترم الإنسانية ولكن لم يتم الترحم عليهم.

إقرأ أيضا:طريقة صلاة الضحى واستجابة الدعاء

هل يجوز قول الله يرحمه للمسيحي

لا يجوز أبدًا أن يقول للشخص المسيحي في حال توفي “الله يرحمه”، ولا يمكن أن نتمنى لهم الرحمة أبدًا من الله، ومن الجدير بذكره أنه من أخلاقيات الإسلام أن نقف مع غير المسلمين من المسيحيين أو اليهود في حال وقعوا في مصيبة معينة، لكن أن تذهب إلى الجنازة الخاصة بهم وتشاركهم في العزاء وما إلى شابه، فهو غير مقبول في الدين الإسلامي، هذا الأمر اتفق عليه الكثير من أئمة الدين الإسلامي.

إقرأ أيضا:ماذا يقرأ في صلاة العيد بين التكبيرات

وضح فضيلة الشيخ “ابن عثيمين” على أنه لا يجوز أبدًا الترحم على غير المسلمين، وغير المسلمين يكون الأمر شاملًا لكل من المسيحية واليهودية أيضًأ، ومن هنا فإنه يجب احترام تلك الديانات ولكن لا يتم الترحم عليهم.

السابق
قصة مستشفى المشفى بالتفصيل
التالي
هل صلى الرسول على النجاشي